إبراهيم برو: موسكو ترغب بحلّ القضية الكُـردية ضمن دستور سوريا الجديد - المجلس الوطني الكردي فى كوباني
Loading...
القائمة الرئيسية
أخر الأخبار
إبراهيم برو: موسكو ترغب بحلّ القضية الكُـردية ضمن دستور سوريا الجديد

قال عضو هيئة التفاوض للمعارضة السورية، وعضو لجنة العلاقات الخارجية للمجلس الوطني الكُـردي إبراهيم برو إنّ موسكو ترغب بحلّ القضية الكُـردية ضمن الدستور الجديد لسوريا.

تصريحات برو جاءت خلال مقابلةٍ مع فضائية K 24 ضمن نشرة اخبار الساعة العاشرة ليلاً بتوقيت قامشلو حول لقاء الهيئة مع وزارة الخارجية الروسية، وأكَّد خلالها أنهم التقوا مع سيرغي لافروف وبوغدانوف ومع وزارتي الخارجية والدفاع الروسيتين.

وحول الوضع السوري لفت برو أنّ اللقاءات ناقشت الدستور السوري الجديد، والوضع في مدينة إدلب، ومسألة للاجئين، وإعادة إعمار سوريا، مشيراُ إلى اختلاف وجهات النظر بين الطرفين لا سيما أنّ موسكو حليفة للنظام السوري.

وحول تشكيل اللجنة الدستورية قال برو: لا توجد أي مشاكلٍ بخصوص أعضاء اللجنة ال50 من قبل النظام أو 50 من قبل المعارضة، لكن المشكلة تكمن في 50 مندوباً من قبل المبعوث الأممي ديمستورا كون النظام يريد أن تكون الغالبية من طرفها، وأن يكون رئيس اللجنة أيضاً من طرفها، كما ويطلب أن تكون اللقاءات في دمشق، لافتاً إلى أنّ روسيا تضغط على النظام، مؤكداً أنّ مواقف النظام ليست نهائية.

وحول القضية الكُـردية لفت برو إلى تواجد ممثلي المجلس الوطني الكُـردي في اللجنة الدستورية، مشيراً إلى أنهم ناقشوا القضية الكُـردية مع لافروف وبوغدانوف.

وحول تصريحات سيرغي لافروف عن نية واشنطن تقسيم سوريا وتأسيس دويلة كُـردية قال برو: لا يوجد مشروع كُـردي لحزب الاتحاد الديمقراطي في المنطقة، بل تقوم عدة دولة بإستخدامهم .. النظام، وإيران وأخيراً واشنطن,

ولفت برو إلى تأكيد موسكو بعدم وجود مشروع أمريكي في شرق الفرات، وأشار أنّ روسيا تؤيد حلاً للقضية السورية في الدستور السوري الجديد، كما وترغب أن يعود النظام بمؤسساته إلى المناطق الكُـردية بغضّ النظر من يحكم المنطقة، أو في ظلّ الوجود الأمريكي.

محلية عامودا تُحيي ذكرى استشهاد البيشمركة آلدار حواس عينو

بارزاني: وضع الكورد في سوريا معقد وضبابي ومثخن بالمشاكل


تعليقات فيسبوك
التعليقات مغلقة.
بحث
تابعنا علي فيسبوك

https://www.facebook.com/enkskobaniiiiiii/

الارشيف
القائمة البريدية
اشترك الان ليصلك كل جديد
%d مدونون معجبون بهذه: