الصين تروج لـ "أكذوبة" عن كورونا كلفت العالم أرواحا كثيرة - المجلس الوطني الكردي فى كوباني
Loading...
القائمة الرئيسية
أخر الأخبار
الصين تروج لـ “أكذوبة” عن كورونا كلفت العالم أرواحا كثيرة

كشف علماء ومنظمات صحية غربية أن الصين تبذل جهودا كبيرة لإخفاء حقائق حول ظهور فيروس كورونا – الذي أصاب حتى الآن أكثر من 66 مليون شخص حول العالم وقتل أكثر من 1.5 مليون شخص منهم.

وقال تقرير لصحيفة نيويورك تايمز الأميركية إن “الصين تروج للأكاذيب وتحرف تصريحات العلماء حول العالم، لتوحي بأن الفيروس لم يظهر للمرة الأولى على أراضيها”، رغم التصريحات العلمية المتكررة التي تقول إن الفيروس ظهر لأول مرة في مدينة ووهان الصينية.

وبحسب الصحيفة فإن “الرئيس الصيني شي جين قاد جهدا قويا هذا العام، للحد من تأثير الإخفاقات المبكرة لحكومته بشأن هذه الأزمة، والدعاية لنظامه الاستبدادي بأنه نجح في احتواء الفيروس”.

أول ظهور لفيروس كورونا كان في مدينة ووهان الصينية
أول ظهور لفيروس كورونا كان في مدينة ووهان الصينية

وتحاول الصين، وفقا لخبراء، “الإفلات من اللوم العالمي والداخلي بشأن الفيروس”، خاصة وأن “الرئيس الصيني يحاول تجنب التحديات المحتملة لسلطته من الداخل الصيني”.

وتراجع ترتيب الصين في قائمة الدول المتضررة بالفيروس، بسبب الانخفاض في التبليغ عن الحالات الجديدة المسجلة في البلاد، لكن اقتصاد البلاد تضرر بشكل كبير، متأثرا  بتدهور الاقتصاد العالمي وضعف الطلب على البضائع الصينية.

كما أن “السمعة الدولية للصين” تضررت بشكل كبير نتيجة الأنباء عن تعتيمها على الوباء وفشلها في التعامل المبكر معه.

ونشرت نيويورك تايمز مقاطع من تقارير صينية تظهر بوضوح تحريف تصريحات علماء مثل، ألكسندر كيكولي، مدير معهد بحوث الأمن البيولوجي في ألمانيا، ومايكل ريان، مدير الطوارئ في منظمة الصحة العالمية.

تقول الولايات المتحدة إن فيروس كورونا المستجد تسرب من مختبر ووهان
تقول الولايات المتحدة إن فيروس كورونا المستجد تسرب من مختبر ووهان

وحرفت وسائل الإعلام الصينية تصريحات كيكولي لتوحي بأن الوباء ظهر لأول مرة في إيطاليا بدلا من الصين، ونشرت صورا للعالم وعليها عنوان باللون الأحمر يقول “ليس من ووهان” وهو ما أثار غضب العالم الألماني الذي صرح مرارا بالعكس.

وقالت وسائل الإعلام الصينية إن مايكل ريان يعتقد بأن “الفيروس ظهر في مختلف مناطق العالم، ولكن تصادف اكتشافه في ووهان” أولا، في حين أن مدير الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، قال إن العالم “بحاجة إلى البدء من حيث وجدنا الحالات الأولى، وهو فى ووهان فى الصين “.

فيروس كورونا المستجد ظهر في ووهان في أواخر ديسمبر 2019
فيروس كورونا المستجد ظهر في ووهان في أواخر ديسمبر 2019

واتهمت وسائل الإعلام الصينية دولا مثل الهند وإسبانيا وإيطاليا بتسجيل أولى حالات الإصابة بالفيروس، فيما قالت إنه قد يكون وصل إلى أراضيها عن طريق الأغذية المجمدة.

لكن منظمة الصحة العالمية تقول إن احتمال أن تنتقل العدوى عبر الأغذية المجمدة “ضعيف”، كما لم تقدم الصين أية أدلة على ظهور الحالات المبكرة من العدوى في دول أخرى.

ونشرت وسائل إعلام عالمية وثائق صينية تكشف زيف الأرقام التي كانت تعلن عنها السلطات، وأنها أرادت التقليل من حجم انتشار الفيروس الحقيقي الذي تجاوز بكثير الأرقام المعلنة، وربما تصل إلى 20 ضعف، إذ كانت السلطات تبلغ عن تفشي الإنفلونزا بأعداد كبيرة في حينها.

المثير في الوثائق أنها لا تكشف التلاعب في الأرقام فقط، إذ أن البروتوكولات والاختبارات التي استخدمتها لرصد وتحديد الإصابات لم تكن صحيحة أيضا، حيث كانت توجه الكوادر الطبية إلى أن فترة الحضانة للمرض هي 23 يوما.

تقرير أميركي يرجح أن يكون عدد إصابات كورونا الحقيقي في الصين 40 ضعف العدد المعلن رسميا
تقرير أميركي يرجح أن يكون عدد إصابات كورونا الحقيقي في الصين 40 ضعف العدد المعلن رسميا

وفي وقت تؤكد منظمة الصحة العالمية أن الإصابات الأولى ظهرت في ديسمبر 2019 في ووهان، انتظرت بكين حتى 23 يناير لفرض حجر صحي على المدينة الواقعة في وسط البلاد، بعيد اعترافها بأن الفيروس ينتقل بين البشر.

“التفاوض السورية” تصدر بيانها حول اليوم الأخيرة لجلسات اللجنة الدستورية

“الأمم المتحدة”: عدد النازحين داخليا في العالم تجاوز 80 مليونا ومنهم السوريين


تعليقات فيسبوك
التعليقات مغلقة.
بحث
تابعنا علي فيسبوك

https://www.facebook.com/enkskobaniiiiiii/

الارشيف
القائمة البريدية
اشترك الان ليصلك كل جديد
%d مدونون معجبون بهذه: