الغزو الروسي لأوكرانيا وجه ضربة قاصمة للمبادرات الدبلوماسية في سوريا - المجلس الوطني الكردي فى كوباني
Loading...
القائمة الرئيسية
أخر الأخبار
الغزو الروسي لأوكرانيا وجه ضربة قاصمة للمبادرات الدبلوماسية في سوريا

رأى شارلز ليستر وهو زميل ومدير قسم مكافحة الإرهاب بمعهد الشرق الأوسط، أن الاجتياح الروسي لأوكرانيا شكل ضربة قاصمة لجميع المبادرات الدبلوماسية بشأن سوريا.

وأوضح أن الغزو أثار موجة متجددة من التضخم المتصاعد، وأدى إلى حدوث أزمة غذاء عطلت البلاد عام 2022.

وقال شارلز في مقال بصحيفة الشرق الأوسط: “بالنسبة للملايين الذين يعيشون تحت حكم النظام، فقد باتت الحياة اليومية اليوم أسوأ مما كانت عليه خلال ذروة الصراع المسلح قبل سنوات. وبالنسبة لملايين السوريين النازحين داخل البلاد وخارجها، فلا داعي للتفكير في العودة إلى سوريا، أو إلى ديارهم الأصلية”.

وأكد أن النظام لترسيخ مكانته الجديدة كدولة مخدرات ذات أبعاد عالمية، ولفت إلى أنه في ظل عدم وجود حل مطروح على الطاولة، يبدو أن سوريا على الأرجح ستعاني من المجاعة هذا العام.

وشدد على أن النهج الدولي الحالي تجاه السياسة السورية لا يعمل، وقد أدى اجتياح روسيا لأوكرانيا إلى إضعاف فرصها في تحقيق المزيد من النجاح.

لونا الشبل: السوريون تطوعوا للقتال بأوكرانيا ردا لجميل روسياo

بايدن: بوتين مجرم حرب ويجب أن يحاسَب


تعليقات فيسبوك
التعليقات مغلقة.
بحث
تابعنا علي فيسبوك

https://www.facebook.com/enkskobaniiiiiii/

الارشيف
القائمة البريدية
اشترك الان ليصلك كل جديد
%d مدونون معجبون بهذه: