ترامب يكشف عن «صفقة القرن»: حل الدولتين والقدس عاصمة موحدة لإسرائيل |
Loading...
القائمة الرئيسية
أخر الأخبار
ترامب يكشف عن «صفقة القرن»: حل الدولتين والقدس عاصمة موحدة لإسرائيل

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في واشنطن، عن فحوى خطته للسلام في الشرق الأوسط المعروفة باسم «صفقة القرن».

وأوضح ترامب، أن خطته تقترح إقامة دولتين (إسرائيل وفلسطين) وأن تكون القدس عاصمة موحدة لإسرائيل.

وقال الرئيس الأمريكي: «إننا نخطو خطوة كبيرة باتجاه السلام» وأن «الشعب الفلسطيني يستحق فرصة لتحسين مستقبله».

وأضاف، أن «صياغة سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين مهمة صعبة ومعقدة،» وأن خطته للسلام «مختلفة تماماً عن الخطط السابقة ورؤيتي توفر فرصة للطرفين ضمن حل الدولتين، وسنعمل على تحقيق اتصال جغرافي بين أراضي الدولة الفلسطينية.»

وأوضح ترمب أن “الخطة الجديدة ستوفر 50 مليار دولار للفلسطينيين”.

وتابع إن «إسرائيل تخطو خطوة كبيرة نحو السلام»، وأن »القدس ستظل عاصمة غير مقسمة لإسرائيل».

وبين ترامب أن الخطة مكونة من 80 صفحة وأنه سيتم تشكيل لجنة مشتركة لتحول خريطة الطريق الخاصة بالسلام إلى خطة تفصيلية.

وذكر ترمب أنه أكد للرئيس الفلسطيني، محمود عباس، في رسالة، الثلاثاء، عن “وقوف واشنطن إلى جانبه إذا قرر المضي بالخطة”، “إن اخترت السلام، سنتعاون معك”، بحسب تعبير الرئيس الأميركي.

وأشار إلى “عاصمة لدولة فلسطين في القدس الشرقية”، مضيفا “وسنفتتح سفارة أميركية هناك”.

وقال الرئيس الأميركي إن الخطة “ستضاعف أراضي الفلسطينيين وستوفر عاصمة لدولتهم”.

وأكد ترمب على “عدم اقتلاع أي فلسطيني أو إسرائيلي من أرضه”.

وأضاف ترمب أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أبلغه أن “الخطة المقترحة ستكون منطلق المفاوضات المباشرة”.

وأفاد أن “إسرائيل قدمت للمرة الأولى خريطة للمناطق التي استعدت لإخلائها”.

وأكد مسؤولون كبار في الإدارة الأمريكية، أن إسرائيل وافقت على التفاوض على أساس خريطة مفصلة مقترحة، تتضمن إقامة دولة للفلسطينيين، بشرط الاتفاق الأمني لحماية الإسرائيليين.

وأشار المسؤولون إلى أن  إسرائيل ستحترم الدور التاريخي للمسجد الأقصى ودور الأردن فيما يتعلق بالأماكن المقدسة بهدف السماح للمسلمين بزيارة المسجد، وأن الولايات المتحدة ستعترف بالمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية.

كما أشاروا إلى أن إسرائيل ستوافق على تجميد النشاط الاستيطاني لمدة أربع سنوات، وفق «صفقة القرن» في الوقت الذي يجري فيه التفاوض على إقامة دولة فلسطينية، مؤكدين أن قيامها يعتمد على احترام الفلسطينيين لحقوق الإنسان وحرية الصحافة ووجود قضاء نزيه وموثوق به.

ولفت المسؤولون في الإدارة الأمريكية إلى أنه إذا وافق الفلسطينيون على التفاوض فهناك بعض المجالات التي يمكن التوصل لحل وسط فيها مستقبلاً، وأن خطة ترامب تدعو إلى تمكن اللاجئين الفلسطينيين من العودة لدولة فلسطينية في المستقبل وإنشاء «صندوق تعويضات سخية»، وأشاروا إلى أنه سيتم ربط الدولة الفلسطينية المقترحة بطرق وجسور وأنفاق من أجل الربط بين غزة والضفة الغربية.

هذا وتعقد الجامعة العربية اجتماعا طارئا على مستوى وزراء الخارجية، السبت، في القاهرة بحضور الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، لمناقشة خطة السلام الأميركية.

إيران تجهز موقعا لإطلاق قمر صناعي

قوات النظام السوري تتقدم في ثاني أكبر مدن محافظة إدلب

أخبار ذات صلة

تعليقات فيسبوك
التعليقات مغلقة.
بحث
تابعنا علي فيسبوك

https://www.facebook.com/enkskobaniiiiiii/

الارشيف
القائمة البريدية
اشترك الان ليصلك كل جديد
%d مدونون معجبون بهذه: