طهران ترفض وساطة الدوحة وتصر على «الثأر» لسليماني |
Loading...
القائمة الرئيسية
أخر الأخبار
طهران ترفض وساطة الدوحة وتصر على «الثأر» لسليماني

أعلنت إيران، اليوم الأحد، رفضها وساطة قطرية لتهدئة التوتر بينها وبين أمريكا بعد مقتل قاسم سليماني.

جاء ذلك بعد زيارة «مفاجئة» لوزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثاني، إلى طهران، التقى خلالها الرئيس الإيراني حسن روحاني ووزير الخارجية محمد جواد ظريف.

وكشف الجنرال محمد رضا نقدي، أحد أبرز قيادات الحرس الثوري، في حديث تلفزيوني، موقف بلاده من الوساطة القطرية قائلاً: «تبعات مقتل سليماني ستكون موجعة جدا بالنسبة للأمريكيين، وقرار الرد اتخذ ولا رجعة فيه، وننصح الولايات المتحدة ألا تتعب نفسها بإرسال وساطات ووزراء للتوسط ولقاء الوزير جواد ظريف لثني طهران عن قرار الرد».

وأضاف نقدي «نقول لهم أن لا يبعثوا برسائلهم ولا يتصلوا ولا يرسلوا أحدا للقاء ظريف هنا في طهران».

وتابع مخاطباً الولايات المتحدة «إذا لم تكونوا أهلا لهكذا أفعال، لماذا تقومون بذلك ومن ثم تحشدون الوساطات وتطلبون منا ألا نرد على مقتل سليماني، قرار الرد اتخذ وبات قطعياً».

وحول قرار الرد الإيراني قال الجنرال نقدي: «قضي الأمر الذي فيه تستفتيان، الآن نحن تجاوزنا هذا الأمر وأصبح قرار الرد ينتظر فقط التنفيذ، ولا يوجد أي طرف أو أي شخص بإمكانه إيقاف هذا القرار».

وحول الأطراف التي ستشارك إيران باستهداف الولايات المتحدة ردا على مقتل سليماني، قال نقدي: «فيما يخص المواجهة بين الطرفين، وصلنا إلى مرحلة مواجهة لا رجعة فيها، وجانب كبير من عمليات الرد لا يمكن لأحد أن يتحكم فيه، حيث ستتحرك أطراف عديدة من عدة مناطق في العالم الإسلامي والقيادات التي تعمل هناك ستقوم بالرد على الولايات المتحدة، جميعهم بكل تأكيد».

“قراصنة إيرانيون” يتبنون هجوما على الموقع الالكتروني لوكالة حكومية أميركية

سوريا بعد 9 سنوات من الحرب: 585 ألف ضحية ومليونا جريح

أخبار ذات صلة

تعليقات فيسبوك
التعليقات مغلقة.
بحث
تابعنا علي فيسبوك

https://www.facebook.com/enkskobaniiiiiii/

الارشيف
القائمة البريدية
اشترك الان ليصلك كل جديد
%d مدونون معجبون بهذه: