في ذكرى وفاة أميني الأربعين.. واشنطن تفرض عقوبات على مسؤولين إيرانيين - المجلس الوطني الكردي فى كوباني
Loading...
القائمة الرئيسية
أخر الأخبار
في ذكرى وفاة أميني الأربعين.. واشنطن تفرض عقوبات على مسؤولين إيرانيين

في الذكرى الأربعين لمقتل الشابة الإيرانية مهسا أميني، على يد ما يعرف بـ”شرطة الآداب”، أعلن وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، عن تضامن الولايات المتحدة مع عائلتها وعن الالتزام  بدعم الشعب الإيراني وضمان محاسبة المسؤولين عن القمع الوحشي للاحتجاجات المستمرة في جميع أنحاء إيران.

وفي هذا الصدد أعلن بلينكن عن فرض وزارتي الخارجية والخزانة عقوبات على 14 فرداً وثلاثة كيانات “مما يدل على التزامنا باستخدام جميع الأدوات المناسبة لمحاسبة الحكومة الإيرانية على جميع المستويات” على حد تعبير وزير الخارجية الأميركي في بيان صادر عنه.

وقد شملت العقوبات الجديدة ستة أسماء من الحكومة الإيرانية مسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان أو متواطئين فيها وهم هدايت فرزادي، سيد حشمة الله حياة الغيب، حيدر باسانديده، مراد فتحي، مرتضى بيري، ومحمد حسين خسروي وهم يشغلون مناصب قيادية داخل نظام السجون الإيراني بما في ذلك سجن إيفين ومحافظات سيستان وبلوشستان وكردستان وغيرها.

كما شملت العقوبات حسين مودرس خياباني حاكم مقاطعة سيستان وبلوشستان لدوره في الإشراف على الرد العنيف من قبل قوات الأمن ضد المتظاهرين السلميين.

وأضيف إلى لائحة العقوبات كذلك ثلاثة أفراد يعملون كقادة في الحرس الثوري الإسلامي ويعرفون بردودهم الوحشية على الاحتجاجات في إيران وهم محمد كاظمي وعباس نيلفورشان وأحمد شفاهي وهم يحتلون مناصب قيادية عليا في الحرس الثوري الإيراني وكانوا مسؤولين بشكل مباشر عن قمع الاحتجاجات السلمية واعتقالات المتظاهرين السلميين بما في ذلك في سيستان وبلوشستان.

كما فرضت وزارتا الخزانة والخارجية عقوبات على كيانين مشاركين في الرقابة والمراقبة والنشاط السيبراني الضار ضد الشعب الإيراني، أولهما، “أكاديمية رافين” (Ravin Academy) وهي معهد تدريب متخصص في الأمن السيبراني وتدريب المتسللين وتساعد وزارة الاستخبارات الإيرانية  في تدريب الموظفين وتوظيفهم.

أما الكيان الآخر هو شركة “Samane GostarSahab Pardaz” الخاصة المحدودة لعملها مع الحكومة الإيرانية على مراقبة الشعب الإيراني وتقييد الوصول إلى منصات التواصل الاجتماعي الأجنبية.

وشملت العقوبات كذلك قائد الشرطة في محافظة أصفهان محمد رضا مرهيداري لتورطه في انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وسيد مجتبى مصطفوي وفرزين كريمي العضوان في وزارة الداخلية اللذان شاركا في تأسيس أكاديمية رافين.

وطالت العقوبات كذلك سجن بوشهر الذي يشكل موقعاً للعديد من انتهاكات حقوق الإنسان ومحمد رضا أوستاد المشرف على السجن عند وقوع انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان هناك. ومحمد رضا مرهيداري وهو قائد قوة الشرطة في محافظة أصفهان وكان قائد عملية نوفمبر 2021 لقمع المتظاهرين السلميين وأشرف على سوء معاملة المتظاهرين.

وشدد وزير الخارجية الأميركية في بيانه على أن “الولايات المتحدة تلتزم بالعمل على تعزيز العدالة والمساءلة عن انتهاكات حقوق الإنسان في إيران. وستستمر في إيجاد طرق لدعم الشعب الإيراني أثناء احتجاجه السلمي دفاعاً عن حقوق الإنسان والحريات الأساسية. كما أنها ستواصل فرض تكاليف على الأفراد والكيانات في إيران الذين ينخرطون في القمع الوحشي ضد الشعب الايراني”.

التلفزيون الإيراني: قتلى في “هجوم إرهابي” في مدينة شيراز

منظمة حقوق الإنسان الإيرانية: ارتفاع عدد القتلى في احتجاجات إيران إلى 253 شخصا


تعليقات فيسبوك
التعليقات مغلقة.
بحث
تابعنا علي فيسبوك

https://www.facebook.com/enkskobaniiiiiii/

الارشيف
القائمة البريدية
اشترك الان ليصلك كل جديد
%d مدونون معجبون بهذه: