قلق أممي من التصعيد العسكري في ادلب وحلب |
Loading...
القائمة الرئيسية
أخر الأخبار
قلق أممي من التصعيد العسكري في ادلب وحلب

أعربت مفوضية الامم المتحدة لحقوق الانسان عن القلق إزاء استمرار التصعيد العسكري في منطقة خفض التصعيد في ادلب وفي حلب ، بما في ذلك الغارات الجوية للنظام وحلفاؤه وهجماته علي المناطق غير الخاضعة لسيطرته، والتي تسفر عن وقوع وفيات وإصابات بين السكان المدنيين .

وأدانت المفوضية الغارة الجوية التي تعرض لها سوق في معرة النعمان ، والغارات على سجن ادلب المركزي التي أسفرت عن مقتل خمسة أشخاص على الأقل بينهم امرأة مدنية وطفليها كانوا في زيارة لاحد المسجونين .

كما أعربت المفوضية عن القلق إزاء الاعمال القتالية في شمال شرق سوريا رغم اتفاق وقف إطلاق النار، حيث شنت جماعات مسلحة هجمات أرضية في حي سكني في مدينة تل رفعت في يوم 2 ديسمبر وقتلت 10 مدنيين بينهم 8 اطفال، وأصابت 12 مدنيا بينهم امرأتان و 7 اطفال ما بين 3 سنوات إلى 15 سنة .

طالبت المفوضية كل أطراف النزاع بوقف الهجمات ضد المدنيين والأهداف المدنية، والتحقيق في جميع الهجمات ضد المدنيين ، واحترام القانون الدولي الانساني في جميع الظروف .

لافروف وبيدرسن يؤكدان دعمهما لجهود اللجنة الدستورية السورية

أردوغان: لن نخرج من سوريا إلا إذا طلب منا ذلك الشعب السوري شاكرا

أخبار ذات صلة

تعليقات فيسبوك
التعليقات مغلقة.
بحث
تابعنا علي فيسبوك

https://www.facebook.com/enkskobaniiiiiii/

الارشيف
القائمة البريدية
اشترك الان ليصلك كل جديد
%d مدونون معجبون بهذه: