بيان حول منع قيادات المجلس من العبور عبر معبر سيمالكا - المجلس الوطني الكردي فى كوباني
Loading...
القائمة الرئيسية
أخر الأخبار
بيان حول منع قيادات المجلس من العبور عبر معبر سيمالكا
فتحت قيادة إقليم كوردستان في مطلع عام ٢٠١٣ معبر فيش خابور – سيمالكا ، إستجابةً لدعوة المجلس الوطني الكردي لها ، و ذلك بهدف تخفيف معاناة أبناء الشعب الكردي في سوريا ، و عموم أبناء المنطقة ، في ظل الحصار الذي فُرض عليهم من النظام و إستهدافهم من قبل المنظمات الإرهابية ، و منذ ذلك الوقت قدّم المعبر خدمات كثيرة لأبناء المنطقة في المجالات الإنسانية و الطبية و توفير ما يلزم من المواد الغذائية و لحركة التجارة ، و سهّلت التّواصل بين الأهل و الأقارب ممن توجّه منهم نحو إقليم كوردستان كمنفذ و حيد لهم .
و قد دعا المجلس الوطني الكردي دوماً ، و معه العديد من الأطراف إلى حماية هذا المعبر و إستثماره لخدمة جميع الناس و من كافة المكوّنات ، و رفض إستخدامه لأجندات سياسية .
لكن سلطات pyd التي سيطرت على المعبر ، و تديره من الطرف السوري و إستمراراً لإنتهاكاتها و ممارستها سياسة التضييق على الحريات و العمل السياسي ، و خاصة بحق المجلس الوطني الكردي ، و مؤازريه ، تقوم بين وقت و آخر بمنع أعضاء قيادة المجلس و جبهة السلام و الحرية من العبور عبر هذا المعبر في إطار ما تمارسها من ضغوط على المجلس ، و بشكل ينافي أبسط القواعد الإنسانية .
إن المجلس الوطني الكردي و هو يؤكّد على أهمية هذا المعبر ، و ما يقدّمه من خدمات في العديد من المجالات الحيوية للمواطنين ، فإنه يدين إقدام سلطات pyd على منع عبور أعضاء قيادة المجلس و غيرهم ، و وضع الكثير من العراقيل أمام الاخرين ، و في هذا المجال يدعو الرأي العام و التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ، بالضغط على pyd و منعها من ممارسة الانتهاكات ، و وضع المعبر في خدمة الجميع دون تمييز ، و عدم إستخدامه لأجنداته السياسية .
الأمانة العامة للمجلس الوطني
الكردي
٢٥ كانون الأول لعام ٢٠٢٢

المجلس يناشد الكرد في المهجر للتحلي بضبط النفس..

رئيس مخابرات الموساد السابق: على إسرائيل الاستعداد لهجوم “وشيك” ضد منشآت إيران النووية


تعليقات فيسبوك
التعليقات مغلقة.
بحث
تابعنا علي فيسبوك

https://www.facebook.com/enkskobaniiiiiii/

الارشيف
القائمة البريدية
اشترك الان ليصلك كل جديد
%d مدونون معجبون بهذه: